يرفع مركز الدوحة لحرية الإعلام إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وصاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وإلى الشعب القطري الأبي، أصدق وأخلص عبارات التعازي في فقيد الوطن المغفور له بإذن الله، صاحب السمو الأمير الأب الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني، الذي وافته المنية مساء أمس "الأحد".

 

ويتوجه مركز الدوحة إدارة وموظفين، بالدعاء إلى العلي القدير أن يتغمد فقيد الوطن بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته مع الصديقين والأبرار، وأن يجزيه خيرا عن كل ما قدمه في سبيل رفعة وسمو دولة قطر، وأن يلهم قيادة هذا البلد المعطاء وشعبه الصبر والسلوان، و"إنا لله وإنا إليه راجعون".

 

المصدر: مركز الدوحة لحرية الإعلام