من واقع تجربة

تقارير خاصة

Release Date: الأحد, 09/07/2017
تتعرض قطر لحملة إعلامية مغرضة منذ بدء الأزمة الخليجية الراهنة، من قبل إعلام دول خليجية هي السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر، استخدمت فيها شتى أساليب التضليل الإعلامي.
Release Date: الثلاثاء, 04/07/2017
هل يمكن أن يَهُدّ شخص واحد ما بُني على مدى أكثر من قرن؟ الجواب: نعم.. والشخص هو الرئيس الأميركي دونالد ترمب. الإرث العريق لعلاقة الصحافة الأميركية بصانعي القرار في البيت الأبيض ينهار كل يوم، ومِعول الهدم: بضع كلمات يغرد بها الرئيس على تويتر. حلقة برنامج المرصد يوم 03/07/2017، توضح كيف أن تغريدات ترمب تتسبب بإرباكات يومية على الساحة الدولية، بفعل تناقضاتها الصارخة مع أركان إدارته في الخارجية والدفاع.. وتلك قصة أخرى.
Release Date: الثلاثاء, 04/07/2017
وسائل الإعلام أصبحت وسيلة لانتشار خطاب الكراهية والتحريض على العنف والعنصرية، في الوقت الذي تجرم فيه القوانين الدولية جميع أنواع التمييز.
Release Date: الإثنين, 03/07/2017
يعتمد مركز الدوحة لحرية الإعلام برنامجا متكاملا للمساعدات الطارئة للصحفيين ضحايا الانتهاكات، وفق معايير دولية تهدف إلى خدمة حرية التعبير ودعم الصحفيين. ويوفر البرنامج الدعم القانوني والطبي لضحايا الانتهاكات من الصحفيين.
Release Date: الإثنين, 19/06/2017
مركز الدوحة لحرية الإعلام ظل منذ تأسيسه مؤسسة تدافع عن حرية الصحفيين وتناصر قضاياهم، إلى جانب إسهامه في تعزيز حرية التعبير في العالم.
Release Date: الإثنين, 19/06/2017
أبرز الهاشتاقات التي واكبت الأزمة الخليجية وتفاعل معها المغردون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، من بينها هاشتاقات تصدرت "تويتر".
Release Date: الإثنين, 19/06/2017
لم يعد هناك من شك لدى وسائل الإعلام من أن هناك رجلين يحكمان الولايات المتحدة، أحدهما حقيقي وهو الرئيس دونالد ترمب، والثاني هو دونالد ترمب الافتراضي الذي يغرد كل يوم.. خارج السرب. حلقة الاثنين (12/6/2017) من برنامج "المرصد" تتبعت في قصتها الأولى خيوط العلاقة المثيرة التي بدأت بالصدفة بين ترمب وتويتر قبل ثماني سنوات، حتى تحولت اليوم إلى مأزق ينطوي على مخاطر حقيقية، بعد أن قرر رئيس أكبر دولة في العالم أن يسيّر شؤون بلاده والعالم بمئة وأربعين حرفا، وهاتف ذكي.
Release Date: الإثنين, 12/06/2017
إنفوغراف يبرز تفاعل الملايين من رواد مواقع التواصل الإجتماعي مع الأزمة الراهنة في الخليج.

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2017

Designed and developed by Media Plus Jordan