مركز الدوحة يشجب إستهداف تلفزيون " النبأ" الليبي

مركز الدوحة يشجب إستهداف تلفزيون " النبأ" الليبي

يدين مركز الدوحة لحرية الإعلام تعرض مبني تلفزيون "النبأ" الليبي للاستهداف بقذيفتي أر بي جي يوم أمس والذي تسبب في أضرار مادية بالمبنى.
article image

 

يبدو أنّ مستهل عام 2015 لا يبشر بتراجع لإستهداف الصحافيين ومؤسساتهم ، فبعد استهداف شارلي ايبدو منذ أيام قليلة  تعرض مبني تلفزيون "النبأ" الإخباري الليبي للإستهداف بقذيفتي أر بي جي يوم أمس الجمعة 09 يناير الجاري و الذي تسبب في أضرار مادية بالمبنى.

 وقال المدير التنفيذي للقناة، وليد اللافي  في تصريح لمركز الدوحة لحرية الإعلام " إنّ مسلحين مجهولين قاموا في ساعات الفجر باستهداف مبني القناة بقذيفتي أربي جي  ولاذوا بالفرار"، مشيرا إلى أنّ الإعتداء "تسبب في أضرار في قاعتي الاستقبال والإجتماعات  وبعض أقسام إعداد البرامج،  وأستوديو البرامج الرياضية إضافة إلى واجهة المقر" .

و أشار اللافي إلى "أنّ "النبأ" طالما تعرضت للتهديدات و التحريض الإعلامي فضلا عن سرقة بعض معدات بثها التلفزيوني بعدة مدن ليبية و إحتجاز بعضها الآخر".
 
وكان تلفزيون "النبأ" قد تعرض في 14 يوليو الماضي لمحاولة اقتحامه من قبل محتجين مسلحين مما اجبرها على إيقاف بثها التلفزيوني لمدة يوم كامل حينها .

و تجدر الإشارة إلى أنّ الصراعات المسلحة جعلت ليبيا من أخطر الاماكن على الصحافيين حيث تصعب ممارسة المهنة على أراضيها، وقد ورد إسمهما في ذيل الترتيب في مؤشر 2014 لمراسلون بلا حدود.

إنّ مركز الدوحة لحرية الإعلام إذ يشجب حادثة الإعتداء الجبانة على تلفزيون النبأ، فإنّه يعبّر عن تضامنه مع كلّ العاملين فيها، ويدعو كلّ القوى المتصارعة إلى تحييد الصحافيين و المؤسسات الإعلامية عن صراعات ليسو طرفا فيها.

كما يدعو المركز كلّ الإعلاميين الليبيين إلى تجنب خطاب التحريض فيما بينهم، لأنّ ما يجمعهم هو مبدأ التضامن و نصرة الحقيقة بمعزل عن الخط التحريري لمؤسساتهم.

و إذ يؤكّد المركز على أهميّة تكاتف المجهود الدولي في التصدي للإستهداف المتزايد للإعلاميين ، وعلى ضرورة تعبئة الرأي العام الدولي لمواجهة  مخاطر ضرب حرية الاعلام و التعبير ، فإنّه يدعو إلى أن تتضمن المسيرة الدولية التي ستنظم في باريس يوم الأحد 11 يناير الجاري تعبيرا صارما و موحدا عن رفض استهداف الصحافيين عبر العالم دون أية اعتبارات . 

 

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2017

Designed and developed by Media Plus Jordan