مقتل مقدم برامج قناة "صلاح الدين" العراقية

مقتل مقدم برامج قناة "صلاح الدين" العراقية

قتل مقدم برامج يعمل في قناة "صلاح الدين" العراقية المحلية، بعبوة لاصقة استهدفت سيارته وسط تكريت.
article image
الصحافي كاميران صلاح الدين (أ ف ب )

قتل مذيع ومقدم برامج يعمل في قناة "صلاح الدين" العراقية المحلية، بعبوة لاصقة استهدفت سيارته مساء الإثنين 2 أبريل/نيسان وسط مدينة تكريت كبرى مدن محافظة صلاح الدين شمال بغداد.

وأوضح مدير إعلام المحافظة جمال الدليمي أن "المذيع ومقدم البرامج كاميران صلاح الدين، قتل في انفجار عبوة لاصقة استهدفت سيارته في شارع الأربعين وسط تكريت (180 كلم شمال بغداد)، مؤكدا أن "الانفجار وقع عند الساعة 21 (18,00 تغ) من مساء الاثنين، أثناء عودته من محل عمله".

وكانت مصادر أمنية ذكرت لوكالة "أصوات العراق أن كاميران تعرض لانفجار عبوة لاصقة استهدفت سيارته أثناء عودته من العمل في شارع المحافظة وسط تكريت أدت إلى إصابته بجروح خطرة وقطع أطرافه السفلى، وبعد نقله إلى مستشفى تكريت التعليمي توفي هناك متأثرا بجروحه.

صلاح الدين واحد من أقدم مقدمي البرامج في هذه القناة، متزوج ولديه طفلان، يعمل كذلك مستشارا لرئيس جامعة تكريت.

تأسست قناة "صلاح الدين" في 2004 بدعم وتمويل من القوات الأميركية وتبنى مجلس المحافظة تمويلها لاحقا.

وقطعت القناة التي تبث على قمر نايلسات، بث برامجها التي اقتصرت بعد ذلك على شريط لاستقبال التعازي وصورة للفقيد، وتلاوة القرآن.

ونعت نقابة الصحافيين العراقيين الفقيد وطالبت "الأجهزة الأمنية بتكثيف الجهود في الكشف عن الجناة ومن يقف وراء استهداف الصحافيين وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم".

ويقول "مرصد الحريات الصحافية" أن 258 صحافيا وعاملا في وسائل الإعلام قتلوا في العراق منذ 2003.

المصدر: أ ف ب وتقارير

 

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2013

Designed and developed by Media Plus Jordan