BBC تساعد تلاميذ المدارس في رصد الأخبار الزائفة

BBC تساعد تلاميذ المدارس في رصد الأخبار الزائفة

هيئة الإذاعة البريطانية" (بي بي سي) تستعد لإطلاق خطة جديدة، لمساعدة صغار السن في تمييز الأخبار الحقيقية والوقائع عن الأخبار الزائفة.
article image
 
تستعد "هيئة الإذاعة البريطانية" (بي بي سي) لإطلاق خطة جديدة، لمساعدة صغار السن في تمييز الأخبار الحقيقية والوقائع عن الأخبار الزائفة، تستهدف المدارس الثانوية في المملكة المتحدة.
 
المشروع يُستهل في مارس/آذار المقبل، عن طريق إقامة ورش تدريبية في نحو ألف مدرسة، لمساعدة التلاميذ في تحديد الأخبار الزائفة. ويشارك فيه الصحافيون في "بي بي سي": كمال أحمد، أمول راجان، وهيو إداروردز.
 
وقال مدير قسم "بي بي سي نيوز"، جيمس هاردينغ، إن "المشروع يمثل محاولة من أجل مساعدة تلاميذ المدارس ومنحهم المهارات اللازمة لتمييز الوقائع عن الأكاذيب".
 
وأضاف هاردينغ "الناس الآن يتلقون الأخبار من كل مكان... لكن بعضها قديمة، وبعضها لا تنقل إلا نصف الحقيقة، والبعض الآخر كلها أكاذيب، وبات من الصعب، أكثر من أي وقت مضى، تحديد الأخبار الحقيقية".
 
 
 
 
مركز الدوحة، "العربي الجديد"

All rights reserved, Doha Centre for Media Freedom 2017

Designed and developed by Media Plus Jordan